عرض مشاركة واحدة
#1  
قديم 2011-02-08, 04:41 PM
lala
:: عضو خاص ::
lala غير متواجد حالياً
saudi arabia     Female
SMS ~
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته
اوسمتي
وسام العضو المميز 
لوني المفضل Darkmagenta
 رقم العضوية : 1911
 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 الإقامة : مدينة ابها
 المشاركات : 2,861 [ + ]
 التقييم : 15
 معدل التقييم : lala is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
Kurapica (24) هل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد




هل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد slam.gif

أي إخوتي؛
‏ ‏
‏- رعاكُمُ الرّحمنُ -‏
‏ ‏
‏ ‏

ها هُنا؛
- هُديتُمُ الخير أبداً -


بمنّ ٍ منهُ جلّ وعلا؛


فَتوى للخَير جامَعةٌ،

ولكُلّ طيبٍ؛ لامّةٍ،

هل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد 275_1194182859.gifهل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد 275_1194182859.gifهل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد 275_1194182859.gif


السؤال:

هل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد 275_1194182859.gifهل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد 275_1194182859.gifهل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد 275_1194182859.gif



إذا قال أحد كلمة، أو جملة تؤدي إلى الكفر وهو يعلم بهذا، ولكنه لا يقصد الكفر، فهل هو كافر؟.

هل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد w6w20050420130527064e8710.gifهل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد w6w20050420130527064e8710.gif


الجواب

هل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد w6w20050420130527064e8710.gifهل يكفر من نطق بكلمة الكفر بلا قصد w6w20050420130527064e8710.gif







الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فمن قال مختارا كلاماً يعلم أنه كفر قاصداً التلفظ به غير مريد نقله عن غيره فهو كافر بذلك ولو لم يقصد الكفر ولذلك اتفق العلماء على أن من تكلم بالكفر هازلاً كفر بذلك، ودليله قوله تعالى: وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ* لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ.. {65-66}.
قال شيخ الإسلام ـ رحمه الله ـ في الصارم المسلول: وبالجملة فمن قال، أو فعل ما هو كفر كفر بذلك وإن لم يقصد أن يكون كافراً، إذ لا يقصد الكفر أحد إلا ما شاء الله. انتهى.
وقال الحافظ في الفتح في شرح قوله صلى الله عليه وسلم في الخوارج: يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية ـ وفيه أن من المسلمين من يخرج من الدين من غير أن يقصد الخروج منه ومن غير أن يختار دينا على دين الإسلام. انتهى.
وهذا بخلاف ما لو أخطأ فتلفظ بكلمة الكفر من غير قصد للتلفظ بها فإنه لا يكفر بذلك كالذي قال من شدة الفرح: اللهم أنت عبدي وأنا ربك، أخطأ من شدة الفرح.
فهذا الخطأ لا يؤاخذ به العبد وأدلة ذلك كثيرة.
والله أعلم.



المصدر






نَفعَ سُبحانهُ؛ بما جاءَ.

غُفرانكَ؛ ربّنا.





اللّهمّ؛ ثبّتنا بالقَول الثّابتِ؛ في الحَياةِ الدّنيا وفي الآخِرَة.






ig d;tv lk k'r f;glm hg;tv fgh rw] r.p





اوسمتي


رد مع اقتباس