جديد المواضيع اخر عشرة مواضيع :         1.....5 >>واختار أي عضو يروح معك عالملاهي (اخر مشاركة : حنانى - عددالردود : 334 - عددالزوار : 1571 )           »          تقلل المكسرات الإصابة بسرطان القولون بنسبة 69% للرجال و81% للسيدات (اخر مشاركة : سافيتا - عددالردود : 18 - عددالزوار : 19 )           »          نصيحة كمبيوترية .... (اخر مشاركة : الشريرة - عددالردود : 10 - عددالزوار : 234 )           »          مشاهدة_ تحميل مباشر _ حلقة هيوكا 6 _ حلقات هيوكا كامله (اخر مشاركة : وردة - عددالردود : 20 - عددالزوار : 202 )           »          مانجا crazy girl shin bia (اخر مشاركة : صمود - عددالردود : 5 - عددالزوار : 738 )           »          صور اجدد افلام باربي 2016 (اخر مشاركة : برشيليا - عددالردود : 31 - عددالزوار : 32 )           »          جولة الي الشاطئ (اخر مشاركة : برشيليا - عددالردود : 18 - عددالزوار : 19 )           »          فيديو لصور فيلم الانمي الرومانسي Up (اخر مشاركة : وجدان - عددالردود : 19 - عددالزوار : 20 )           »          بالصور بطاقات الكريسماس _ Merry Christmas- Happy New Year 2016 (اخر مشاركة : الجوهرة - عددالردود : 22 - عددالزوار : 23 )           »          بقلم خلدون مكتوم قصة ادركت الان مع الصور (اخر مشاركة : خلدون مكتوم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »         





عرب شيرنج
قصص وروايات Yu-Gi-Oh قسم يختص بعرض قصص وروايات انيمي يوغي يو

مركز رفع الصور والملفات
همسات كورابيكا


158 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
#1  
قديم 2014-08-14, 11:30 AM
Seto_Ken
مشرفة قسم الأدباء و الشعراء
Seto_Ken غير متواجد حالياً
    Female
اوسمتي
وسام التخرج الكاتبه المتألقه وسام المشرفة المميزه 
لوني المفضل Cornflowerblue
 رقم العضوية : 6428
 تاريخ التسجيل : Oct 2013
 المشاركات : 598 [ + ]
 التقييم : 272
 معدل التقييم : Seto_Ken is a jewel in the roughSeto_Ken is a jewel in the roughSeto_Ken is a jewel in the rough
بيانات اضافيه [ + ]
Kurapica (90) أحبك




أحبك 1410133531751.gif
قبل البدء
ـــــــــــــ


مرحبا أصدقائي , بعد تفكير طويل , قرّرت كتابة قصّة أخرى .

عنوان القصّة اخترته عشوائيا , أرجو أن يعجبكم .

أترككم مع الفصل الأوّل .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


أحبك 1409701949561.jpg

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



الفصل الأول
ـــــــــــــــــــــــــ


- حمقاء

- توقف عن قول ذلك

- لكني أحبك

- أ لا تفهم أنّ حبّنا مستحيل ؟

- لماذا ؟

- لأنني ...

- لماذا ؟ تكلمي

- لأنني مختلفة عنك

- مختلفة ؟

- أنت تستطيع امتلاك العالم إن أردت أما أنا فلا أملك غير هذه الخرقة التي تلفني.

- كوني معي و ستملكين ما تريدين

- أنت لا تفهمني

- ماذا ؟

- أ لا تفهم ؟ حياتنا مختلفة.

- مختلفة , مختلفة , توقفي عن ترديد ذلك

- لكنها الحقيقة

- ماذا عن حبّنا ؟ أليس حقيقة أيضا ؟

- هما مختلفان

- عدنا للاختلاف ثانية

- آسفة

- أتكرهينني إليزابيت ؟

- أنا لا أكرهك و لكن ...

- لماذا تضيفين لكن دائما ؟

- آسفة

- مستعد للتضحية بحياتي النبيلة من أجلك إليزابيت

- لا تفعل

- سأفعل أي شيء لأنني أحبك إليزابيت

- أنا أيضا , أحبّك سيتو


احمرّ وجهها خجلا و هي تحاول إعادة قراء الإسم الصحيح أما هو فأشاح بوجهه عنها و عاد إلى مقعده يلعن في داخله الأستاذة التي أجرت القرعة ليكون هو و الطالبة الجديدة لوراس جوزيف ثنائي اليوم في حصة الترجمة الفرنسية.

و بينما كانت تعتذر للأستاذة عن ذلك الخطأ , كان كلّ من في الفصل يحاول كتمان ضحكاته عن هذا الثنائي المثير , فسيتو كايبا الذي كان يتحدث ببرود كعادته , لاءمه كثيرا أن يؤدي دور النبيل أما أن يقول أحبك لفتاة و إن كان جزء من الدرس فهو أمر غير متوقع تماما.

كان الأمر كذلك لرولاس , فهي بالفعل لا تنتمي إلى طبقة كايبا أو حتى أدنى من ذلك . و كما قالت , فهي لا تملك غير ثياب قديمة أخذتها من جيرانها أو اشترتها مما توفره من مالها.

مرّت بقية الحصص على خير و حين كان الطلاب يجمعون أغراضهم للمغادرة , انتهزت لوراس الفرصة و جرت لتلحق بكايبا الذي سبق الجميع بسبب أعمال الشركة التي تنتظره .

- سيد كايبا

التفت لما سمعها تناديه و توقف مرغما و هو يرى محاولاتها البائسة في الركض بخف المنزل .

- ماذا تريدين ؟

قالها بملل و دون أن ينتظر استردادها نفسها أو توازنها فأجابت من فورها و هي تحني رأسها اعتذارا .

- آسفة لما حدث منذ قليل.

- و ما الذي حدث ؟

و التفت ليذهب و عدم الإهتمام باد على وجهه فأمسكته من يده و أوقفته دون أن تشعر قائلة بهدوء

- حين ذكرت اسمك بدل غوستوف

أفلت يده بقوة و نظر إليها شزرا من فوق و لم يترك فرصة السخرية منها.

- كيف لجرثومة مثلك أن تفكر في لمسي حتى ؟

تعجّبت من ردّة فعله الباردة و لكنها ظلت تحدق بالأرض أما هو فاستغل صمتها ليزعجها أكثر .

- أظنني سأضيع وقتا أطول من اللازم قبل أن أوقع أول صفقة فيدي تحتاج مطهرا من نوع رفيع . أ لا تعتقدين ذلك ؟

أثاره سكوتها و أراد أن يرى تعابير وجهها البائس فهو يستمتع بذلك , لذا انحنى قليلا و رفع وجهها بيده و بقي شاردا في معالمه التي تتصنع الصبر رغم هزيمتها من قبل دموعها الندية .

ظل على حاله إلى أن بدأ الطلبة بالخروج من قاعات الدرس فأفلتها و استدار مغادرا و آخر كلماته " حمقاء " .

أما هي فنظرت لحالها المثيرة للشفقة و حاولت كفكفة دموعها و لكنها لم تستطع , فكل من مرّ بها أشار عليها و ذكرها بما لا ترضى فتحاملت على نفسها و حملت حقيبتها المهترئة و شقت طريقها بين ظلال الطلبة باكية محطمة .

و بينما هي كذلك اصطدمت بأحدهم و كادت تسقط لكنه أمسكها و ساعدها على استرجاع توازنها و جمع لها أغراضها التي سقطت من حقيبتها و أخيرا انحنى معتذرا و انطلق إلى وجهته .

ظلت تحدّق فيه طوال ذلك الوقت . بدا طالبا جديدا و غريبا . أشقر و يرتدي زي المدرسة الأزرق بأناقة . كأنه من أبناء كبار رجال الأعمال أو سادة الدولة . لكنه بلا أدنى شك ثري , يمكن ملاحظة ذلك من عطره الفرنسي القوي . وسيم , هذا كل ّ ما فكرت فيه و قبل أن يختفي عن أنظارها نادته فالتفت لها بابتسامة ساحرة و سألها إن كانت تحتاج شيئا و لكنها ظلت صامتة تحدّق بعينيه السماويتين بشرود إلى أن رأت صورة عينين بنفس اللون و لكن لا تبعثان السعادة كهاتين بل برودا يحطم أوصالها حزنا.

حاولت ازاحة صورته المقيتة من بالها و لكن عبثا فضحكاته الساخرة لا تزال تجول بأروقة ذاكرتها المظلمة فصرخت دون أن تعي ذلك

- حقير , حقير , أكرهك من كل أعماقي

توقفت حين شعرت بيد تهزها و صوت عذب يسألها

- هل أنت بخير ؟

تفطنت لما حدث و شعرت بدمائها تتجمع في رأسها خجلا فنكست رأسها معتذرة فضحك قائلا

- إذن أنت لم تعنيني , هذا مريح

استغربت سعادته و لكنها استجمعت شجاعتها و سألته

- عفوا , لم نتعرّف

اعتقدت أنه سيسخر منها, فمن هي حتى تسأل عن اسمه ؟ فحاولت تبرير الأمر و لكنه أوقفها حين بدأ يجيبها

- أدعى ...

- إدوارد , أين أنت إدوارد ؟

فالتفت خلفه و بعثر شعره بيده قائلا

- إنها صوفيا

انتبه على نظرات لوراس المستغربة و هو يلوح لفتاة شقراء فاتنة فاستدار قبل أن تأتي من نادته و اعتذر موضحا

- اعذريني , نحن جديدين هنا لذا كنا ننهي بعض أمور الترسيم و بطريقة ما افترقنا

كانت الفتاة قد وصلت فوجهت ضربة إلى رأسه صارخة

- أنا أقوم بالعمل نيابة عنك و أنت هنا تواعد إحدى الطالبات كعادتك .

شعرت لوراس أن الفتاة فهمت الأمر خطأ فتدخلت

- عفوا أظنك فهمت الأمر خطأ

فوجهت لها الشابة الأنيقة نظرات استغراب فظنت أنها تحدق بملابسها الرثة فتسرّعت بالإجابة قائلة بارتباك

- لا يمكنه ترك فتاة مثلك ليواعدني أنا , هذا مستحيل نحن مختلفان .

حين أكملت , شعرت بدهشتهما فاعتذرت و أرادت الرحيل و لكن إدوارد أمسكها و منعها من ذلك , أما الفتاة فانفجرت ضحكا قائلة

- أنت من فهمت الأمر خطأ يا آنسة

زاد استغراب لوراس حين نادتها بآنسة و استمعت لبقية كلامها بانتباه.

- أنا و هذا الأحمق شقيقان و لسنا كما تظنين

- شقيقان ؟

صرخت بخجل و نظرت للفتى الذي لم يفلتها بل أكمل عن أخته

- أنا كما قالت أدعى إدوارد

- و أنا صوفيا

ثم نظرا إليها ينتظران سماع اسمها فأخبرتهما على الفور و الندم باد على وجهها من أثر تسرعها

- و أنا لوراس , لوراس جوزيف , سررت بمعرفتكما

فأجابا معا

- نحن كذلك

و ظل الصمت سيد المكان قليلا حتى اخترقه صوت إدوارد سائلا

- لماذا كنت تبكين ؟

لم تعرف بما تجيبه فسؤاله كان فجئيا عدى كونه شخصيا و لكن شقيقته أنقذتها حين عبرت عما خطر ببالها .

- أحمق , توقف عن سؤال الناس عن حياتهم الخاصة .

- و هل سألت سؤالا خاصا ؟ , سألتها فقط عن سبب بكائها

- و ماذا يمكن أن تسميه أيها الحاذق ؟

- اهتمام

فضربت رأسها بيأس و جرّته إلى الإدارة لإكمال ما بدأوه و لكنه ظلّ ممسكا بيد لوراس التي تفاجأت من كلمته الأخيرة .

" اهتمام ؟ أ قال اهتمام ؟ منذ متى يهتم بك أحدهم لوراس ؟ هذه شفقة بالتأكيد . "

كانت صوفيا تحاول افلات يد الفتاة من قبضة شقيقها و كانت لوراس تحدق بيدها القذرة كما تراها و هي تتساءل

" لماذا يمسك يدي ؟ أهو الإهتمام أيضا ؟ "

قالتها بسخرية و هي تتذكر ردة فعل كايبا حين أمسكته لتعتذر .

" ذلك الحقير , في ما يختلف عنه هذا الشاب ؟ كلاهما واحد , لربما ليسا كذلك فهذا الفتى يبدو رحيما لكن اهتمام ؟ عن أي اهتمام يتحدث ؟ هذه شفقة , شفقة "

صوتها انفجر فجأة في الأرجاء و عاودتها دموعها الصافية و هي تصرخ شاهقة

- كل هذا شفقة , ما الذي تعنيه بالاهتمام أيها السيد ؟

و وجهت اصبعها نحوه و أكملت

- أين كنتَ حين كنتُ أودّع آخر أنفاسي والدتي , حين كنت أستفيق كما أنام على عصا أبي المؤلمة , حين كنت أطرد , حين كنت أبيت خارجا في العراء , حين بللني المطر و حين حرقني الحرّ .

توقفت لتستردّ أنفاسها ثم صرخت فسمعها كل من في الجوار

- لا تقل إنك تهتم بي ؟ الإهتمام حقيقة صعبة لا يفهمها أمثالك

كلّ كلمة قالتها كانت مرفقة بصورة من ماضيها الأليم و حاضرها الأمر , لم تستطع كبت ذلك أكثر فقد عانت بما يكفي و لكن ما ذنب إدوارد إن كان المذنب كايبا و لكنها بلا ريب تلك الكلمة التي أفاضت الكأس.

الإهتمام .

لطالما عانت من اهتمام الناس بها.
كم تكرههم , أولئك الذين يستغلون كونها فقيرة بائسة لتحقيق مآربهم الشخصية القاسية.

لم تتحمل قدماها ثقلها فقبعت أرضا و أمسكت رأسها بيدها تحاول مسح ذكرى مؤلمة من أمام عينيها بينما ظل إدوارد ممسكا بيدها الثانية و لا هو و لا صوفيا فهما ما حدث للفتاة.


"
- أحضراها إلى غرفتي

- من تقصد سيدي ؟

- الفتاة فضية الشعر

- آه , تلك التي تنظر بحقد

- أجل سنرى إن تغيرت نظرتها مع الوقت

نظر كل من في المكان لبعضهم البعض بمكر و توجه اثنان لجلب الفتاة.

"

هذا كل ما استطاعت تذكره عدى ذلك فهي لا تذكر إلا صرخاتها المترجية و شهقاتها عديمة الفائدة و هي ملقاة على سريره الناعم .

هزتها فجأة يدان رقيقتان فأفاقت من كابوس يقضتها المخيف لتتلاقى عيناها السماويتان الممتلئتان دمعا مع عينين عسليتين تملؤهما الحيرة.

صوفيا بقلق : أنت بخير يا آنسة

ضحكت ساخرة من حالها بخفة و همست فلم يسمعها أحد

- توقفي عن مناداتي بآنسة , هذا مخزي , فأنا لست كذلك

تجاهلت صوفيا همسها و أرادت مساعدتها على الوقوف لكنها أبعدتها و وقفت معتمدة على نفسها , ثم نظرت إليهما ببرود لم يكن فيها و اعتذرت عما بدر منها و همت بالذهاب وسط دهشتهما و لكن يدها لا تزال عالقة بين أصابعه.

كان المكان قد خلا إلا منهم و كانت لوراس تنتظر أن يفلت يدها و لكن إدوارد أتى بحركة أخرى لم تتوقعها.

رفع يدها التي يمسكها و دفعها نحو حائط قريب و اقترب منها حتى استنشقت أنفاسه مختلطة بعطره القوي و تواجهت أعينهم , عينان مصممتان و عينان مندهشتان.

- ابتعد عني , ماذا تظن نفسك فاعلا ؟

- أخي توقف

ظل ينظر إليها بهدوء ثم تنفس الصعداء فاستنشقت كل نفسه و هي متعجبة مما يقوله

ادوارد بفرح : جميلة

ثم التفت لشقيقته غير المبالية

- إنها من أبحث عنها

صوفيا بملل : توقف عن هذه إصدار مثل هذه الحماقات كلّما واجهت فتاة تعجبك

توقفت فجأة و التفتت إلى أخيها لترى إن كان يسمعها فصعقت بما يريد الإقدام عليه فأفقدته وعيه بضربة واحدة و جرّته بعيدا .

- أحمق , أكنت تريد حقا تقبيلها ؟

ثم استدارت إلى لوراس لتودّعها فرأتها تضحك على ضربتها و قد أشرق وجهها نورا.

كان الدوام المدرسي حافلا و لكنه لا يعتبر شيئا للوراس فيومها المتعب سيبدأ حالا.

في غرفة قديمة تغلف جدرانها تشققات مختلفة و تحت سقف يقطر ندى و في أحد أركانها البالية , رمت الفتاة البائسة حقيبتها و نزعت زيها المهترء بسرعة و ارتدت ثياب العمل القبيحة التي تبرز مفاتنها و غيرت خفها بحذاء أمها ذا الكعب العالي و أسرعت إلى مكان عملها و هي تأكل جزء من رغيف خبز .

لم تكن لوراس الوحيدة التي تتوجه إلى العمل فحتى رئيس شركة الألعاب المغرور الذي آذى مشاعرها صباحا , يفعل ذلك أيضا .

- رولاند , هل أتى موكوبا إلى هنا ؟

- لا لم يأتي سيدي

- اليوم أيضا , ماذا يفعل يا ترى ؟ , رولاند

- أنا هنا سيد كايبا

- أعلم أنك هنا أيها الغبي

فصمت المسكين و انتظر أن يؤمر

- أحضر لي الملفات الجديدة لأوقعها

- حاضر

و انصرف لعمله ثم عاد بعد مدة و هو يحمل مجلّدا به الملفات و أعطاها لسيده ثم غادر مجددا.

كان قد غسل وجهه في الحمام داخل المكتب و لما انتهى من تجفيف نفسه جلس بملل على مقعده وراء المكتب الكبير و أخذ يلهو بالقلم و هو ينظر خارجا و قد ضجر من التفكير في تلك الكلمة " أحبك " فحتى هو لا يتخيّل أنه سيقولها لأي فتاة فذوقه صعب جدا و من المستحيل في نظره أن يجد من تفهمه .

ضحك بسخرية من نفسه و لكنه توقف حين تذكر ملامح الفتاة التي تسبب في بكائها.

- تبا , يبكين على كل كلمة

- من هن ّ ؟

التفت بملل نحو الباب فهو حتى لم يشعر به يُفتح ثم عاد للنظر خارجا و هو يتساءل عن سبب مجيئها

- ما الذي تفعلينه هنا ؟

ابتسمت و اقتربت منه و أحاطته بذراعيها

- ألم تشتق لي سيتو ؟

- مستحيل

- تبا , يا لبرودك , متى ستتركه فحتى أنا قد أمل ّ منك و أتركك

نظر إليها مستنكرا لكنه عاد لوضعه قائلا : لا يهم , يمكنك تركي الآن لو أردت

فابتعدت عنه و جلست على كرسي قبالته فأشاح بوجهه عنها فاستسلمت لعناده قائلة

- كم أنت قاس , أ لازلت تتجنبني بسبب تلك الحفلة

فنظر إليها ثم غير الموضوع سائلا مجددا

- سألتك لما أتيتي ؟

فتنهدت و أجابت بمزاح

- لأني اشتقت إليك

أصابه الملل فتوقف عن سؤالها و التفت إلى مكتبه و بدأ يعمل و لكنها أكملت لكن بنبرة جادة جعلته يترك ما بيده و ينظر لها مرة أخرى بصدمة تمكن من اخفائها وراء قناع البرود خاصته .

- ماذا قلت للتو ؟

- قلت أتيت لأني أحبك

صمت و غرق في بحر تلك الكلمة مجددا حتى أخرجه من ذلك انفتاح الباب مجددا .

- مرحبا سيتو كايبا , كيف حالك ؟

- ما الذي تفعله هنا أنتَ أيضا ؟

- أهكذا ترحب بتوأم روحك ؟

- منذ متى ؟

فمثل الفتى صوتا أنثويا و أردف بحزن : أتتخلى عني كما فعلت بشقيقتي ؟

فصرخت الفتاة عليه

- من قال أنه تخلى عني ؟

لم يحتمل كايبا الأزعاج أكثر فنادى على رولاند المسكين ليخرجهما أما هو فواصل عمله و قد ركز على أحد الملفات هامسا " لدينا صفقة الليلة "


و في الليل و أمام حانة عريقة , توقفت سيارة فخمة نزل منها شابان أنيقان و دخلا و جلسا عند أحد الطاولات القذرة و أخذ أحدهما يراقب المكان باستغراب و الآخر جلس ينظر باشمئزاز للسكارى المنتشرين في أنحاء المكان .

- بما يمكن أن أخدمكما سيديّ ؟

فأجابها المستغرب دون أن يلتفت إليها : نحن ننتظر رجلا

- و أنت سيدي ؟

فالتفت إليها الشاب بغضب : ألم تسمعي ؟ قال ننتظر

تراجعت للخلف و هي ترى تلك الملامح ثانية و قد عادت إليها ذكريات الصباح.

- سيتو كايبا

استغرب أنها تعرف اسمه و حين وقف و اقترب منها ليدقق النظر عرفها و استغرب من هيأتها المثيرة و قال ساخرا

- لا عجب أنك وقحة , لا أستغرب ذلك من عاهرة تعرض جسدها في حانات رخيصة كهذه

لم تحتمل لوراس إهاناته اللاذعة و غافلته بصفعة لا تنسى .

لم يشعر الشاب الآخر بشيء و لكن حين التفت لم يفهم ما حل بكايبا الذي ينظر باتجاه الفتاة كالوحش فاستدار لها كي يفهم السبب.

- لوراس ما الذي تفعلينه هنا بهذه الثياب ؟


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


انتهى .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تعود حقوق الصور لأصحابها و حق التصميم المبتدئ لي .

كما أني لا أملك شخصيات يوغي يو و لكنّي أملك حبكة الأحداث و فكرة القصّة .

يرجى القراءة لمن هم فوق 15 .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


أرجو أن تنال قصتي استحسانكم .

أنتظر ردودكم بفارغ الصبر .




Hpf;





اوسمتي



آخر تعديل نورة ديزاين يوم 2014-09-08 في 01:47 AM.
رد مع اقتباس
#2  
قديم 2014-08-14, 01:21 PM
IKRAM!!
I'm your clarity
كبار الشخصيات
IKRAM!! غير متواجد حالياً
    Female
SMS ~ [ + ]
I know I'm beautiful and attractive :D
but please don't stare at me like that...it makes me blush
like crazy :D
اوسمتي
المركز الثالث مصممه مبدعه وسام المشرفة المميزه عاشقة يامي 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 6650
 تاريخ التسجيل : Apr 2014
 الإقامة : IDK...OMG DAMN XD
 المشاركات : 6,690 [ + ]
 التقييم : 1729
 معدل التقييم : IKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant future
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رد: أحبك



حجز و لي عوووووووووودة
^_^




اوسمتي


رد مع اقتباس
#3  
قديم 2014-08-14, 04:03 PM
Roza
:: عضو نشيط ::
Roza غير متواجد حالياً
SMS ~ [ + ]
لوني المفضل #00378f
 رقم العضوية : 6641
 تاريخ التسجيل : Apr 2014
 المشاركات : 46 [ + ]
 التقييم : 31
 معدل التقييم : Roza is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رد: أحبك



حجز قد يطول من شدة الاندهاش ☻




رد مع اقتباس
#4  
قديم 2014-08-14, 05:05 PM
فِـيوُنْكَّه ♥
yugioh lover4 ever سآبقآ
:: عضو ذهبي ::
فِـيوُنْكَّه ♥ غير متواجد حالياً
Palestine     Female
الأوسمة التي حصلـ/ـت عليها فِـيوُنْكَّه ♥
SMS ~ [ + ]



{}


اوسمتي
وسام العضو المميز 
لوني المفضل Lightpink
 رقم العضوية : 5927
 تاريخ التسجيل : Feb 2013
 الإقامة : البيت.. -_-
 المشاركات : 759 [ + ]
 التقييم : 118
 معدل التقييم : فِـيوُنْكَّه ♥ will become famous soon enoughفِـيوُنْكَّه ♥ will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رد: أحبك



السَّلآأمُ عليّكُمـ..

لآ أَتعَجب مِن أَن الرِوآيةة مُذهِلةة وَ تَحمِل كِميةة إبدآع{ لآ مُتَنآهِي..
دآئمآ مآ تَسحِرينآ بإبدعآتِك سوسو..
مَع كُل سَطرٍ أَقرؤه..أَشعُر برجفةَ الحَمآس تَشتآح جَسدي ُكله{ـهههه
انفَطَرَ قَلّبي على المِسكينةة لورآس{اسمُهآ جَميل نُطقُه يُذَكرُني بِكلمةة ألمآس
أَمآ عَن سِيتوو{آآآآآه أُريد قَطع لِسآنِه الوَقِح هذآ..
الخَآتِمةة كآنت كفيلةة بإخمآد النآر التي اشتَعَلت بسبب الوَقآحتِه{تَأثّرت كَثِيرآ صح؟؟
أَكييد أَكييد أَكييد أنآ مِن المتآبعيين{ قآفِيةة خخخ
أنتظر الفَصل القآدِم على أَحر مِن الجَمر..
وَسُؤآل..هل مَع إنزآلك لهَذه الروآيةة سَوف تُهمِليين رِوآيةة {الأروآح المُشتتة؟؟

و بآلتوفيق..




اوسمتي


رد مع اقتباس
#5  
قديم 2014-08-14, 09:54 PM
IKRAM!!
I'm your clarity
كبار الشخصيات
IKRAM!! غير متواجد حالياً
    Female
SMS ~ [ + ]
I know I'm beautiful and attractive :D
but please don't stare at me like that...it makes me blush
like crazy :D
اوسمتي
المركز الثالث مصممه مبدعه وسام المشرفة المميزه عاشقة يامي 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 6650
 تاريخ التسجيل : Apr 2014
 الإقامة : IDK...OMG DAMN XD
 المشاركات : 6,690 [ + ]
 التقييم : 1729
 معدل التقييم : IKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant futureIKRAM!! has a brilliant future
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رد: أحبك



السلام عليكم


واو واو واو ما هذا؟؟

ابداع في ابداع صديقتي


كلما قرات سطرا من رواتيك الرائعة كلما زاد حماسي

واو ماشاء الله عليك

بس يا اختي هذيك لوراس حطمت قلبي الرقيق <اتاثرت

اقول و لتالت مرة تبا لك يا سيتو خههههه


انا اكررررهك تبا لك تبا خههههه


<اتحمست


المهم ما علينا

لا تتاخري بالبارت التاني و الا...

^______________________^

سلاامو




اوسمتي


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أحبك


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: أحبك
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأرواح المشتتة Seto_Ken قصص وروايات Yu-Gi-Oh 93 2016-09-10 06:40 AM
!AT-EM-OH *Butterfly* قصص وروايات Yu-Gi-Oh 625 2016-08-11 01:32 PM
love rain ==>حب الشتاااء freak angel قصص وروايات Yu-Gi-Oh 141 2014-09-15 04:57 PM


الساعة الآن 06:09 AM



هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتديات كورابيكا ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك

Security team